التطوير الوظيفي
للاتصال

"هندسة الطيران" ترفع مكانة التقنيين

{tObject.root_section}
{translate(tObject.root_section)}

تولي مؤسسة "هندسة الطيران " أحد الكيانات المُنضمة لكريت اهتماما خاصا بإعداد الموظفين المؤهلين تأهيلا عاليا. الأولويات في هذا المجال لرفع مكانة المهن الفنية واستقطاب الشباب الموهوبين فهناك حاجة للمهنيين الشباب المؤهلين تأهيلا عاليا للتوجيه إلى أعمال التجريب والتصميم المتقدمة وخلق منتجات تنافسية.

تتعاون المجموعة بنشاط مع المؤسسات التعليمية في مجال إعداد المتخصصين بعقد خاص للشركات والمنظمات على أساس اتفاقات وعقود طويلة الأجل وتنظيم برامج بحثية مشتركة.

تم في الوقت الحالي تحديد 7 مؤسسات تعليمية لدعم هذا الغرض:

• جامعة قازان الحكومية التكنولوجية -معهد الطيران بقازان سميت أ.ن. توبوليف.

• معهد موسكو للطيران؛

• معهد موسكو للتكنولوجيا الإلكترونية؛

• الجامعة الحكومية  الروسية التكنولوجية سميت تشياكوفسكي

• جامعة سان بطرسبرج للأجهزة الفضائية؛

• جامعة سانت بطرسبرج الحكومية لتكنولوجيا المعلومات و الميكانيكا والبصريات

• جامعة اوفا الحكومية الفنية للطيران.

تخطط المجموعة لتنظيم التعاون مع ست مؤسسات تعليمية بحلول عام 2015.

يشارك طلاب الصفوف العليا من المدارس والطلاب بنشاط في عملية التدريب للأنشطة البحثية.

من المخطط إنشاء نظام تدريب إضافي وإعادة تدريب الموظفين بهدف سد الفجوة الاستمرارية وتحسين الكفاءات المهنية للموظفين وسوف يحضره 3000 شخص سنويا. 

"هندسة الطيران" ترفع مكانة التقنيين
"هندسة الطيران" ترفع مكانة التقنيين

تأسست شركة "هندسة الطيران" عام 2009 من خلال معهد البحوث العلمية لمعدات الطيران بهدف تكامل شركات صناعة الطيران في تصميم النظام وتوفير أجهزة الطيران وأنظمة إلكترونيات الطيران اللاسلكية. تقدم المنظمات المنضمة إلى "هندسة الطيران" البحث العلمي والتطوير وتصنيع وصيانة الكترونيات الطيران اللاسلكية. صدر قرار مجلس الإشراف المؤسسة الحكومية بالانضمام إلى الشركة القابضة " التكنولوجيا الإلكترونية اللاسلكية" في نهاية عام 2012.